أفضل كتاب في التاريخ الإسلامي

kumarhane kralı


ما هي الكتب التي تسرد التاريخ؟? Jan 21, · كتب, التاريخ, الاسلامي, المنهجية في طلب العلم, منهجية طالب العلم, كتب التاريخ الاسلامي Collection opensource. البداية والنِ ّ هاية تأليف الإمام أبي الفداء، عماد الدين، إسماعيل بن عمر بن كثير، القرشي ثمَ ّ الدِ ّ مشقي الشَ ّ افعي، المفسِ ّ ر الحافظ المؤرخ المحدث، وقد توفي سنة 742هـ، ويُ عتبر كتاب البداية والنِ ّ هاية من أشهر كتب التَ ّ اريخ وأكثرها تداولاً ، وهو يتَ ّ صف بما يأتي: [ ١] 1. كَ تَ ب التَ ّ اريخ من بداية الخلق حتى التاريخ المعاصرللمؤلِ ّ ف. لما بلغ العهد الإسلامي دوَ ّ ن سيرة الرَ ّ سول - صلى الله عليه وسلم- بالتَ ّ فصيل، ذاكراً دقائق حياته. لما بلغ العهد الإسلامي أرَ ّ خ حسب التَ ّ سلسل الزَ ّ مني، معتمداً التَ ّ اريخ الهجري سنةً بسنة، فيقول كلَ ّ ما بدأ بتاريخ سنة من السنين: ثمَ ّ دخلت سنة كذا. جمع هذا الكتاب بين التأريخ والتَ ّ راجم، فكان إذا أنهى من ذكر أحداث سنَ ّ ةٍ من السَ ّ نوات بدأ بذكر من توفِ ّ ي في هذه السَ ّ نة من المشاهير، وترجم لكلِ ّ علمٍ من الأعلام بما تيسَ ّ ر له. يذكر ابن كثير الرِ ّ وايات والأحاديث، وينقّ حها من حيث الصحَ ّ ة والضَ ّ عف، وما كان من الإسرائيليات وغيرها. كم عدد مجلدات التاريخ الإسلامي؟? تعتبر الكتب التاريخية من الأمور التي تفتخر بها الحضارة العربية والإسلامية، إذ يوجد عدد كبير من هذه الكتب تعود لمؤلفين عرب، لكن كون ليست كل الكتب التي تسرد التاريخ جيدة، وقد يحتوي بعضها على أخطاء، كتبنا هذه المقالة التي ستعرفكم بأفضل الكتب التاريخية العربية على مر التاريخ، والتي يجب على كل إنسان قادر على تحدث العربية أن يقرأها أو يطلع عليها. See full list on mawdoo3. See full list on sotor.

  • كيفية كتابة طلب عمل

  • حل كتاب نشاط اللغة الانجليزية للصف الثاني فصل الأول

  • كتاب الاجتماعيات للصف 6

  • كتاب التسامح في دولة الامارات

  • تحميل كتاب شرح اوراد الطريقة البرهانية


  • Video:أفضل الإسلامي كتاب

    التاريخ الإسلامي كتاب


    بدأ فأرَ ّ خ للعرب وتاريخهم، وأهمَ ّ شخصياتهم وما تواجد في بلدانهم من الأعلام والمشاهير. بعد ذلك أرَ ّ خ للبربر، وترجم لشخصياتهم، ومشاهير أعلامهم. كتاب التاريخ الإسلامي. كتاب التاريخ الإسلامي هو موسوعة ألّ فها محمود شاكر الحرستاني، ونُ شر الكتاب سنة م في المكتب الإسلامي، وبلغت عدد مجلداته 22 مجلداً ، أمّ ا صفحات الكتاب فوصلت إلى 7008 صفحة. كتاب سير أعلام النبلاء من أمتع كتب التراجم التي يستفيد منها القارئ والباحث، وله كتب أخرى مفيدة ونافعة في تراجم الرجال مثل: كتابه الضخم " تاريخ الإسلام" وكتاب " ميزان الاعتدال في نقد الرجال" وكتاب " تذكرة الحفاظ" وغيرها، ولكن طبقات الكتاب ابتدأت من عصر الصحابة - رضي الله عنهم- إلى عصر المؤلف رحمه الله، وهو الإمام الكبير ومحدث العصر، الإمام الحافظ، محمد بن أحمد بن عثمان بن قايماز، شمس الدين، أبو عبد الله، الذهبي، " 673 هـ - 748 هـ" / " 1274م - 1348م" ، والإمام الذهبي من العلماء الذين دخلوا ميدان التاريخ من باب الحديث النبوي وعلومه، وظهر ذلك في عنايته الفائقة بالتراجم التي صارت أساس كثير من كتبه ومحور تفكيره التاريخي، ولد الإمام الذهبي بمدينة دمشق، ونشأ في أسرة كريمة تركمانية الأصل، يعمل والده في صناعة الذهب، فبرع فيه وتميز حتى عُ رف بالذهبي، نزل مناطق كثيرة في شبابه، وتلقى فيها العلوم، وكان أحد تلامذة الإمام ابن تيمية - رحمه الله-. [ ٤] رتّ ب الحافظ الذهبي كتابه على الطبقات ، حيث جعله على أربعين طبقة تقريبً ا، وهذا هو أسلوبه في عرض التراجم، والحافظ الذهبي تختلف كتبه في التراجم من حيث عدد الطبقات و. كتاب تاريخ الإسلام ألَ ّ فه الإمام شمس الدِ ّ ين محمد بن أحمد بن عثمان بن قايماز المكنى بأبي عبد الله والملقَ ّ ب بالذَ ّ هبي، توفّ ي سنة 748هـ، وفيما يأتي أهمَ ّ السِ ّ مات التي اتَ ّ سم بها كتاب تاريخ الإسلام: [ ٤] 1. اعتمد في كتابه على التَ ّ سلسل الزَ ّ مني، فكان يكتب أحداث كلَ ّ سنةٍ ، بالإضافة إلى تدوين التَ ّ اريخ سنةً بسنةٍ ، ثمَ ّ يترجم لوفيات ذلك العام. ذكر في كتاب تاريخ الإسلام تراجم لبعض الأعلام، ولم يسبقه أحد من المؤرخين في الكتابة عنهم، حتى أنَ ّ ه ترجم لبعض المجهولين وأشباه المجهولين. في سرده للسيرة النَ ّ بويَ ّ ة قدَ ّ م الحديث عن المغازي قبل الحديث عن السِ ّ يرة النَ ّ بويَ ّ ة، ثمَ ّ ترجم بعد ذلك للخلفاء الرَ ّ اشدين، فذكر أهمَ ّ الأحداث في زمنهم. كتاب الكامل في التاريخ هو أحد أفضل كتب التاريخ الإسلامي وأشهرها، وأحسنها ترتيبً ا وتنسيقً ا، وقد طبع مرات كثيرة، إحداها في مصر 1303هـ، ألفه عز الدين ابن الأثير محمد بن محمد بن عبد الكريم بن عبد الواحد الشيباني، المعروف بابن الأثير الجزري " ت 630هـ" في الموصل، ورتبه على السنين، وانتهى به إلى عام 628 هـ/ 1231م، ثم أهمله في مسوداته مدة طويلة، حتى أمره الملك الرحيم بالاجتهاد في تبييضه، قال: " فألقيتُ عني جلباب المهل، وأبطلت رداء الكسل، وقلت: هذا أوان الشد فاشتدي زيم، وسميته اسمً ا يناسب معناه، وهو: الكامل في التاريخ" ، وإن كتاب الكامل في التاريخ هو عبارة عن تاريخ جامع لأخبار ملوك الشرق والغرب، وما بينهما، بدأه منذ أول الزمان إلى آخر سنة ثمان عشرين وستمائة. [ ٣] وقد وضح منهجه بقوله: " ذكرت في كل سنة لكل حادثة كبيرة مشهورة ترجمة تخصها، فأما الحوادث الصغار التي لا يحتمل منها كل شيء ترجمة فإنني أفردت لجميعها ترجمة واحدة في آخر كل سنة فأقول: ذكر عدة حوادث، وإذا ذكرت بعض من نبغ وملك قطرً ا من البلاد، ولم تطل أيامه، فإني أذكر جميع حاله من أوله إلى آخره عند ابتداء أمره، لأنه إذا تفرق خبره لم يعرف للجهل به. يعدّ كتاب المنتظم في تاريخ الملوك والأمم من أهم الكتب التي تكلمت في التاريخ ويعد مرجعً ا مهمً ا من مراجع هذا العلم، وقد ابتدأ مصنفه من بدء الخلق وأول من سكن الأرض إلى أواخر القرن السادس الهجري، وقد تميز كتاب المنتظم عما سبقه من كتب التاريخ، حيث أنه يجمع بين كونه سردً ا تاريخيً ا للأحداث على مدار السنوات، واحتوائه على ثلاثة آلاف وثلاثمائة ترجمة لمختلف الشخصيات من خلفاء وملوك ووزراء وفقهاء ومحدثين ومؤرخين وفلاسفة وشعراء ومصنفين وغيرهم وعلى هذه الطبعة دراسات وتحقيقات مهمة، ومؤلف هذا الكتاب هو الإمام ابن الجوزي، أبو الفرج عبد الرحمن بن أبي الحسن علي بن محمد القرشي التيمي البكري، وهو فقيه حنبلي محدث ومؤرخ ومتكلم " 510هـ/ 1116م - 12 رمضان 592 هـ" ولد وتوفي في بغداد، حظي بشهرة واسعة، ومكانة كبيرة في الخطابة والوعظ والتصنيف، كما برز في كثير من العلوم والفنون، ويعود نسبه إلى محمد بن أبي بكر الصديق. الكامل في التاريخ لمؤلّ فه: علي بن أبي الكرم محمد بن محمد الجزري، عز الدين، الشهير بابن الأثير، ونلخّ ص ما كتبه هو عن كتابه في مقدِ ّ مة الكتاب فيما يأتي: [ ٣] 1. اهتمَ ّ بذكر المهمِ ّ من أخبار التَ ّ اريخ، وأعرض عن الجزئيات التي لا أهميَ ّ ة لها.

    اهتمَ ّ بتدوين أخبار الشَ ّ رق الإسلامي، دون إهمالٍ للغرب الإسلامي. بدأ بالتأريخ من أوَ ّ ل الخليقة منتهياً إلى العصر الذي يعيش فيه. لخَ ّ ص روايات كتاب التاريخ للطبري، مع الاهتمام بجمع ما يفي الغرض منها دون تكرارٍ ، ومع الزِ ّ يادة على كتاب الطَ ّ بري. لخَ ّ ص ما هو موجودٌ في كتب التَ ّ اريخ الأخرى. تنسيق الكتاب حسب التَ ّ سلسل التَ ّ اريخي شهراً بشهرٍ وسنةً بسنةٍ. في نهاية ذكره لأحداث كلِ ّ سنةٍ كا يكتب تراجم الأعيان ممَ ّ ن توفِ ّ ي في تلك السَ ّ نة. يمتدّ التاريخ الإسلامي من بعثة النبي - صلى الله عليه وسلم- إلى الخلافة الراشدية، إلى الدولة الأموية فالدولة العباسية بما تضمّ نته من إمارات ودول مثل السلاجقة والغزنوية في وسط آسيا والعراق وفي المغرب، الأدارسة والمرابطين ثم الموحدين وأخيرً ا في مصر، الفاطميين والأيوبيين والمماليك حتى الدولة العثمانية المجيدة، التي تعدّ آخر خلافة إسلامية على امتداد رقعة جغرافية واسعة، وعلى فترة زمنية طويلة تغطت معظم العصور الوسيطة على مساحة جغرافية واسعة تمتدّ من حدود الصين في آسيا إلى غرب آسيا و شمال إفريقيا وصولً ا إلى الأندلس، وسيذكر في بقية المقال أفضل كتب التاريخ الإسلامي. ما هو الكتاب التاريخ الإسلامي؟? كما يحتوي على 22 مجلد ويحتوي على 7008 صفحة ونُ شر عام م. يتناول الكتاب بالتفصيل التاريخ الإسلامي من قبل البعثة حتى أيامنا هذه. ألَ ّ ف هذا الكتاب مجموعةٌ من المؤلِ ّ فين، وقد شملت هذه الموسوعة واستوعبت الحديث عن عصور الإسلام جميعها، مبتدأة بعصر الجاهليَ ّ ة الممهِ ّ د لعصر النُ ّ بوَ ّ ة والخلافة الرَ ّ اشدة، ثمَ ّ العصر الأموي، ثمَ ّ العصر العباسي، ثمَ ّ في بلاد المشرق والمغرب، مروراً بتاريخ المسلمين في الأندلس، ثمَ ّ الحديث عن الخلافة في الدولة العثمانيَ ّ ة، وتحدثت هذه الموسوعة عن تاريخ المسلمين في أفريقيا جنوبي الصحراء. [ ٦] واختتم المؤلفون هذا الكتاب بملاحق تعريفيَ ّ ةً تضمَ ّ نت ملحقاً لأهمِ ّ الشَ ّ خصيات والأعلام، وللأماكن والبلدان، وملحقاً للأمم والشُ ّ عوب والقبائل، وآخَ ر للمعارك والفتوحات، وملحقاً للدول والممالك، وملحقاً للمذاهب والفرق والأديان، وملحقاً للحضارة والنظم. يعتبر من أشمل الكتب التاريخية حيث يضم أغلب الأحداث الهامة، ويضم 986 صفحة والكتاب جزئين. يتناول الكتاب التاريخ الإسلامي منذ بعثة الرسول صلى الله عليه وسلم حتى أيامنا هذه، بأسلوب شيق وممتع غير ممل. كِ تاب الكامل في التاريخ لابن الأثير.

    كِ تاب سير أعلام النُ بلاء للحافظ الذهبيّ. سلسلة التاريخ الإسلاميّ لمحمود شاكر. مؤلفات الدكتور راغب السرجاني. مؤلفات الدكتور علي محمد الصلابي. تنقسم الكتب. برَ زَ عدد كبير من المؤرّ خين الإسلاميين، في العهد الإسلامي الأول، أو المتوسط، وحتى من المعاصرين، وكانت لكل مؤرخ طريقة خاصة به في التأريخ، ولعل كتاب البداية والنهاية قد كان من أوسع الكتب وأشملها، إذ ذكر كاتبه الإمام ابن كثير إسماعيل بن عمر الدمشقي المتوفى سنة 774هـ تاريخ البشرية، منذ خلق السماوات والأرض والملائكة إلى خلق آدم، ثم يتطرق إلى قصص الأنبياء مختصرً ا ثم التفصيل في الأحداث التاريخية منذ مبعث النبي محمد - صلى الله عليه وسلم- حتى سنة 767هـ بطريقة التبويب على السنوات، أما جزء النهاية ففيه علامات الساعة لغاية يوم الحساب بالتفصيل، وقد تألفت موسوعة الإمام ابن كثير " البداية والنهاية" من واحد وعشرين جزءً ا، ويعد الإمام ابن كثير أحد أهم المؤرخين الإسلاميين، وليس ذلك فحسب، فقد كان مفسرً ا، بل علّ امة في التفسير، حتى أنه اشتهر بتفسيره أكثر من شهرته بباقي العلوم التي تعلمها وعلّ مها، وقد كان - رحمه الله- محدِ ّ ثً ا ومفسرً ا، ومدرسً ا ورئيسً ا، ومصلحً ا وداعيةً ، ومعلمً ا ومؤرخً ا! وتاليً ا تذكر الأجزاء والسنوات التي بُ وِ ّ بت فيها: [ ٢] 1. الجزء الأول: من بدء الخلق إلى قصة ذي الكفل. الجزء الثاني: ذكر أمم.









    ]